حكم الدعوه الى التوحيد. فضل الدعوة إلى التوحيد

والدليل على هذه المراتب، قوله تعالى: ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل حين بعثه إلى اليمن: إنك ستأتي قوما أهل كتاب فإذا جئتهم فادعهم إلى أن يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله فإن هم أطاعوا لك بذلك فأخبرهم أن الله قد فرض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة فإن هم أطاعوا لك بذلك فأخبرهم أن الله قد فرض عليهم صدقة تؤخذ من أغنيائهم فترد على فقرائهم فإن هم أطاعوا لك بذلك فإياك وكرائم أموالهم واتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينه وبين الله حجاب رواه البخاري ومسلم التعريف بالراوي : عبد الله بن عباس بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم ولد قبل الهجرة بثلاث سنين ودعا له رسول الله صلى الله عليه وسلم بالفهم في القرآن فكان يسمى البحر والحبر لسعة علمه وقال ابن مسعود: لو أدرك ابن عباس أسناننا ما عشره منا أحد مات سنة ثمان وستين بالطائف وهو أحد المكثرين من الصحابة وأحد العبادلة من فقهاء الصحابة
فكان من حكمة الله أن أرسل الرسل يأمرون أولاً بالدعوة إلى هذا الأساس العظيم فإن استجاب الناس نقلهم إلى ما بعده من العبادات والنهي عن المحرمات حتى يتكامل الشرع الذي أرسل به هذا كله فيما يتعلق بالمجتمع النقي أو شبه النقي من شوائب الانحرافات العقدية، أما إذا كان المجتمع قد دخله الانحراف أصلاً في باب العقيدة كالانحراف في الأسماء والصفات والوقوع في الغلو في القبور والأضرحة أو المشايخ أو آل البيت أو الانحراف فيما يتعلق بالصحابة ونحو ذلك فلا شك أن العناية بهذه الجوانب والاهتمام بإصلاحها هو من أول ما يلزم الداعي إلى الله تعالى في ذلك النوع من المجتمعات وما أكثرها في العالم الإسلامي اليوم

5

.

14
ما حكم الدعوه الى التوحيد مع الدليل
وأعظم ذلك وأكبره وزبدته هو: إخلاص الدين لله بعبادته وحده لا شريك له
5
حكم البَدْء بغير التوحيد في الدعوة إلى الله
التعليق : 1- من واجبات ولاة أمور المسلمين بعث الدعاة إلى الله لدعاء الناس إلى ربهم ليعبدوه وحده ويدعوا عبادة ما سواه ولتفقيههم في دينهم وتعليمهم شرائعه ولذا كان النبي صلى الله عليه وسلم يبعث علماء الصحابة معلمين وأمراء وحكاماً ليبصروا الناس بالدين الحق كما بعث علياً ومعاذ بن جبل وأبا موسى إلى أهل اليمن لهذه المهمات الجسام
فيعنى بالتوحيد مع عنايته بقضايا الشريعة الإسلامية الأخرى كالأمر بالصلاة أو الزكاة أو النهي عن الفواحش وشرب الخمور والمعاملات الفاسدة وغير ذلك من أبواب الشريعة وضح الحكم من الدعوة مع الدليل ساهمت الكثير من الكتب الدينية من تقديم المعلومات والعناوين التي تتعلق في الدعوة الاسلامية والاحكام والشروط، حيث لخص القرآن الكريم كافة الدروس التي تعبر عن ذلك وتحتاج الى دراسة ومن أهم الكتب التي تتحدث عنها هو كتاب التوحيد الذي يتضمن الكثير من المواضيع المختلفة والمتنوعة، ولابد من التعرف على الاسئلة التي يقدمها هذا الكتاب كونها تشكل صعوبة لدى الطلاب
كما أن الناس يختلط بعضهم ببعض ويتأثر بعضهم ببعض فلا يؤمن دخول العقائد الفاسدة إلى المجتمع المسلم وتسللها إليه

ما حكم الدعوة إلى التوحيد مع الدليل

والنهي عن الشرك، وهو أن لا يدعى أحد من دونه مِن والنَّبيين -فضلًا عن غيرهم- فمن ذلك، أن لا يسجد إلا لله، ولا يركع إلا له، ولا يدعى لكشف الضر إلا هو، ولا لجلب الخير إلا هو، ولا ينذر إلا له، ولا يحلف إلا به، ولا يذبح إلا له، وجميع العبادة لا تصلح إلا له وحده لا شريك له.

5
أما إذا كانت الدعوة لأهل الإسلام: ينصحهم فيما فَرَطوا فيه من صلاة أو غيرها، لكن إذا كانوا يدعون الكفار ما دخلوا في الإسلام؛ يبدأهم بالتوحيد قبل كل شيء
حكم الدعوة إلى الله
فالمشروع لجميع أهل العلم الدعوة إلى الله، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المدينة وفي القرية وفي القبيلة وفي أي مكان، لكن إذا قام بذلك من تحصل بهم الكفاية؛ في قبيلة معينة أو قرية معينة، أو في مدينة معينة سقط الوجوب عن الباقين، وصار في حق الباقين سنة مؤكدة، من باب التعاون على البر والتقوى -والله المستعان-
ما حكم الدعوه الى التوحيد مع الدليل
إذا عرفتم هذا، فلا يخفي عليكم ما ملأ الأرض من الشرك الأكبر عبادة الأصنام